الجامعة تنظم فعالية للتطوير المهني التعليم الممتزج يعزز من جودة التعليم والتعلّم

 بركاء – أطلقت الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان (جيوتك) أيام أسبوع التطوير المهني للموظفين الأكاديميين والإداريين. وسوف يشتمل هذا الأسبوع على مجموعة من المحاضرات تغطي جوانب مختلفة متعلقة بالشؤون التعليمية والادارية.  وقد انطلقت فعاليات أيام التطوير المهني بتقديم مقدمة تعريفية حول “التعليم الممتزج” والذي تم تطبيقه في جيوتك في الأعوام الماضية من خلال إتباع نظام “مودل”.  ويشتمل التعلم الممتزج على أي نوع من المزج بين نقل المعرفة القائمة على المعلم والوسائل التعليمية الداعمة لعملية التعلّم التي يتم استخدامها وفقا للنسق الخاص بالطالب. وهي تجمع بين بيئة التعلم الافتراضي وبيئة التعلم غير الافتراضي.

“وقال أ. د. هيربرت ناكين، من وفد رئاسة الجامعة للتعلم الممتزج والتعلم التجريبي في جامعة آر دبليو تي أتش آخن الألمانية وهي الجامعة التؤام للجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك” أن الهدف من التلعيم الممتزج يتمثل في تحفيز الطلبة وتوفير بيئة تعلم تركز على الطلبة، بينما يتم تقديم فرق التعلم الجماعية للبعض وفرص التعلم الفردي للآخرين مؤكدا على أن ذلك سيثري من جودة تجربة التعلم والتعليم للطلبة.  ويجب أن يكون الهدف الأسمى تعليم أفراد مبدعين ومبتكرين بدلا من أفراد غير قادرين على الابداع”.

ولذلك، فإن تقنيات التعليم الحديثة تشتمل على وسائل التواصل الاجتماعي والتي تعد أدوات تواصل معروفة للجيل الجديد ويجب تطبيقها بشكل دوري في الغرفة الصفية. فعلى سبيل المثال، يمكن دمج الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية في المحاضرات. وأشار الدكتور ناكين إلى ضرورة تناسب التعلم الممتزج مع عادات التعليم الخاصة بالمدرّس، مؤكدا على أهمية التشجيع على تطبيقه وليس إلزام المدرسين على تنفيذه.

 ويدعم مركز التميز في التعليم الأكاديمي في جامعة آر دبليو تي أتش آخن الألمانية مختلف المدرسين في الجامعة لتسخير تقنيات التعلم الممتزج في الغرف الصفية. وقد قدم مدرسون من جامعة آر دبليو تي أتش آخن الألمانية التعليم عن طريق الفيديو كأداة تعليم فعالة منتشرة بشكل كبير بين الطلبة. ووفقا للدكتور ناكن فإن 60-70 % من الطلبة يشاهدون مقاطع الفيديو قبل المحاضرة. وتشكل جامعة آر دبليو تي أتش آخن الألمانية جزءا من المساقات المفتوحة الضخمة على شبكة الانترنت والتي تنفذ بالتعاون مع جامعات رائدة في أوروبا مثل جامعة إي تي أتش زيورخ (سويسرا). بالإضافة إلى ذلك، يتم استخدام تطبيق جامعة آر دبليو تي أتش آخن الألمانية لقياس مستوى المعرفة لدى الطلبة بشكل غير محدد في الغرف الصفية. ويتم استخدام تطبيق Phyphox ضمن مادة الفيزياء للقيام بالتجارب خارج الغرف الصفية باستخدام الهاتف النقال.  وقد تم تطبيق التعلم الممتزج في جيوتك من خلال استخدام برنامج “مودل” المحوسب لتحسين جودة التعليم في جميع الأقسام، ومن المخطط تنفيذ طرق تعليمية اضافية متعلقة بهذا النظام.

 النهاية

الصورة: أ. د. هيربرت ناكن من جامعة آر دبليو تي أتش آخن الألمانية خلال محاضرته حول التعلم الممتزج في جيوتك)

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × two =