ختام أضخم البرامج الصيفية في “جيوتك”

اختتمت مساء الخميس في الجامعة الألمانية فعاليات الأكاديمية الصيفية التي استمرت على مدى أسبوعين متتاليين وضمت 60 طالب وطالبة من الفئة العمرية 15 إلى 17 سنة من الطلبة من مختلف مناطق السلطنة، بالإضافة إلى مجموعة ثانية مكونة من 15 طالب وطالبة في برنامج الأكاديمي الصيفي في مدينة ليفربول البريطانية بهدف تطوير مهاراتهم باللغة الإنجليزية ومهاراتهم الأساسية.

رعى حفل الختام المكرم الشيخ الدكتور الخطاب بن غالب الهنائي وبحضور أولياء أمور الطلبة. وبدأ الحفل بكلمة ألقاها الدكتور حسين السالمي ناىب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية والمالية في الجامعة و المشرف العام للبرنامج كلمة بهذه المناسبة أشار فيها إلى اهتمام الجامعة الألمانية للتكنولوجيا بمثل هذه البرامج نابعا من إيمانها بتنمية المهارات والهوايات لطلبة المدارس وتوفير بيئة تحفيزية تعليمية تساعد الطالب على صقل مهاراته الحياتية والقيادية وتطوير شخصيته.

كما ألقت إحدى الطالبات المشاركات في الأكاديمية كلمة الطلاب أشارت فيها إلى أهمية إقامة مثل هذه الفعاليات الصيفية وذلك لشغل فراغ الطلبة وتنمية مواهبهم وصقل مهاراتهم لما يعود عليهم بالفائدة الكبيرة، كمل أثنت على القائمين بالبرنامج وعلى رأسهم إدارة الجامعة الألمانية وجميع الداعمين لهذا البرنامج وتمنت أن تقام مثل هذه الفعاليات بشكل مستمر.

 بعد ذلك عرض فلم وثائقي عن مراحل انطلاق البرنامج والأعمال التي أنجزت فيه. وقد ضم البرنامج مجموعة من الورش المتنوعة في عدة مجالات مثل المهارات الحياتية وخدمة المجتمع والتطوير المهني وغيرها الكثير من الورش التعليمية الهادفة، وتمحورت ورش الفترة الصباحية من الأسبوع الأول حول عدة جوانب مثل تعلم أساسيات اللغة الألمانية وأساسيات الفنون التشكيلية والبرمجة، حيث ركزت ورشة البرمجة على كيفية استخدام شريحة الأردوينو مع بعض القطع وعمل تطبيقات تستخدم في الحياة اليومية. فيما تمحورت ورش الأسبوع الثاني حول مجموعة من المجالات كالجانب الإعلامي وجانب القيادة واللغة الإنجليزية والتصميم المعماري.

إضافة إلى الورش الصباحية التي قدمتها الأكاديمية فقد ركز الجانب المسائي من البرنامج على تقديم مجموعة متنوعة من الورش في جانب المهارات الحياتية والتطوير المهني للطالب مثل ورشة صيانة السيارات وورشة التصوير وورشة الخشب ومسابقة التخييم وغيرها الكثير.

 أما فيما يتعلق بالجانب التطوير المهني فقد أقيمت العديد من الورش التي تساعد الطلاب على الاستعداد لمواجهة سوق العمل بما يحمله من تحديات من خلال تقديم ورشة مهارات العرض  بالإضافة إلى استضافة مجموعة من المتحدثين البارزين في السلطنة ممن كان لهم أثر طيب في المجتمع وذلك من أجل تقديم النصائح للطلاب أو التحدث معهم عن قصص نجاحهم.

إضافة إلى ذلك نظمت الأكاديمية الصيفية مجموعة من الرحلات التعليمية لمختلف مؤسسات القطاع العام والخاص وذلك من أجل إطلاع الطلاب على أهم ما يدور في سوق العمل من مجريات. وفي نهاية الاحتفال سلم المكرم الشيخ الدكتور الخطاب بن غالب الهنائي شهادات المشاركة للطلبة المشاركين في البرنامج.

كما قدم الطلبة أوبريت تم فيه عرض مواهبهم مثل الرسم، والموسيقى، والإلقاء وغيرها. بعد ذلك قام راعي الحفل بتقديم شهادة شكر للداعمين، و شهادة تخرج للطلبة المشاركين. كما تم تكريم راعي الحفل من قِبل نائب رئيس الجامعة.

يُذكر أنَّ برنامج الأكاديمية الصيفية في الجامعة الألمانية لهذا العام كان برعاية من المؤسسة العمانية للخدمات التعليمية وعمانتل وشركة بي بي عمان، وبنك العز الإسلامي، وجريدة “الرُّؤية” وإذاعة الوصال من حيث الجانب الإعلامي.

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

three × four =