طلبة قسم علوم الأرض التطبيقية يتفوقون خلال مؤتمر الشرق الأوسط الثاني عشر للعلوم الجيولوجية

تفوقت مجموعة من الطلبة الطامحين من قسم علوم الأرض التطبيقية في الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان إلى جانب أساتذتهم على العديد من الفرق الأخرى، حيث فازت المجموعة بثلاثة جوائز مختلفة في المسابقات الدولية التي عقدت في المنامة في مملكة البحرين. وشاركت الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان لأول مرة في جائزة (Imperial Barrel Award) وحصل الفريق المشارك المكون من 5 طلبة على الجائزة الثالثة. وحصل فريق مكون من ثلاثة طلاب من الجامعة المركز الأول في جائزة امتحان الاتحاد الأوروبي لعلماء ومهندسي الجيولوجيا. بينما حصل طالب من الجامعة على المركز الثالث في مسابقة الملصق المصمم من قبل الطلبة.

وقال عطية والذي أراد سابقا أن يدرس الطب ولكنه حصل في وقت لاحق على منحة من شركة تنمية نفط عُمان للدراسة في الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان، “أنا أرى بأن علوم الأرض هي في مثابة أن يكون الشخص طبيبا للصخور.” ومن جانبها قالت أحلام وهي عضوة أخرى في فريق طلاب الجامعة، “يمكننا أن نرى التاريخ من خلال الصخور، وهذا أمر مثير جدا للاهتمام بالنسبة لي.”

وقد حصل فريق طلبة الجامعة على الميدالية البرونزية في مسابقة (Imperial Barrel Award) بعد تحضير مكثف دام لمدة ستة أسابيع. وقال أعضاء الفريق المشارك في المسابقة، “تعين علينا تحليل مجموعة كبيرة من البيانات من البيانات السيزمية والآبار، لدراسة فرص العثور على النفط والغاز في منطقة واسعة قبالة سواحل نيوزيلندا. وقمنا في الجامعة بتحليل البيانات في مختبر شلمبيرغر باستخدام حزم برمجيات معقدة. وتعين علينا خلال المؤتمر أن نقدم عرضا مرئيا للجنة مكونة من ثلاثة خبراء من شركة آرامكو وشلمبيرغير والرئيس الإقليمي للمنظمة الأمريكية لجيولوجيي النفط. أما هيفاء السالمي المحاضرة في قسم علوم الأرض التطبيقية في الجامعة الألمانية للتكنولوجيا “أكثر جوانب دراسة جيولوجيا النفط سحرا هو أننا نستطيع إرسال موجات سيزمية إلى باطن الأرض وأنه من خلال دراسة الموجات المنعكسة، يمكننا توقع فرص العثور على النفط.” وقد قامت المحاضرة هيفاء بتدريب فريق الطلبة المشارك في مسابقة (Imperial Barrel Award) إلى جانب الدكتور فايكيرت فيسر والذي بدوره قال، “من وجهة نظري، أهم ما في المشاركة في مسابقة (Imperial Barrel Award) هو إكتساب الطلبة للكثير من المعرفة.”

وحصلت الطالبة أحلام على الجائزة الثالثة لمشاركتها التي جاءت تحت عنوان “التباينات في الكثافة تبعا لمقياس معهد البترول الأمريكي للنفط عبر سلطنة عُمان”، والتي كان نتيجة لفترة التدريب التي قضتها في شركة تنمية نفط عُمان. وقد شاركها في ذلك الدكتور فايكيرت فيسر رئيس قسم علوم الأرض التطبيقية في الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان ومحمد العامري من شركة تنمية نفط عُمان. وكانت أحلام قد جمعت بيانات تتعلق بجودة النفط من 1361 بئر نفط في عُمان. وأوضحت الطالبة أحلام، “يتواجد النفط ذو الكثافة الأقل في شمال السلطنة أما النفط عالي الكثافي فيمكن العثور عليه في جنوب السلطنة.” ومن بين 100 مشاركة تم تقديمها، لم يتم اختيار سوى 10 مشاركات ليتم تقديمها إلى لجنة من الخبراء.

وحصل فريق الطلبة المكون من أحلام وصابرة والمهنا على الجائزة الأولى في جائزة امتحان الاتحاد الأوروبي لعلماء ومهندسي الجيولوجيا من بين 20 فريق. وقد حصل الطلبة على منحة للسفر وحضور مؤتمر الاتحاد الأوروبي لعلماء ومهندسي الجيولوجيا في فيينا في مايو/يونيو 2016م. وقالت صابرة “أنا أعتقد بأن المؤتمر كان فرصة عظيمة لنا. وقد كانت هنالك العديد من الأنشطة بما في ذلك الامتحان وورش العمل المتعلقة بالمهارات الأساسية وورش العمل الفنية. وقد حظينا في المساء بفرصة التحدث مع العديد من العاملين من الشرق الأوسط الذين شجعونا على العمل في قطاع النفط والغاز. وقد كانت هذه أول مرة نعمل فيها ضمن فريق.”

وسوف يتخرج جميع أعضاء الفريق خلال هذا العام وجميعهم يرغبون في مواصلة العمل في قطاع النفط والغاز في سلطنة عُمان أو السعي للحصول على درجة الماجستير في العلوم من ألمانيا بالجامعة التؤام للجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان وهي جامعة آر دبليو تي أتش آخن، أو مكان آخر.

 

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

thirteen + nineteen =