“جيوتك” و “فيينا للأعمال والاقتصاد” تطلقان برنامج ماجستير في إدارة الأعمال بدرجة مزدوجة

كتبت: ميمونة السالمي.

أطلقت الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان (جيوتك) برنامج درجة الماجستير في إدارة الأعمال بدوام جزئي بالتعاون مع جامعة فيينا للأعمال والاقتصاد في النمسا، على أن يبدأ برنامج الدراسة هذا العام.

وقالت الدكتورة هبة عزيز عميد كلية الأعمال والاقتصاد في جيوتك والمدير الأكاديمي لبرنامج ماجستير إدارة الأعمال الذي تم إطلاقه حديثا:” لقد جاء برنامج الماجستير في إدارة الأعمال ليكمّل البرامج الجامعية التي نقدمها حالياً ولسد الفجوة في سوق الدراسات العليا في عُمان”.

ووضح الدكتور آستريد كلينهانز رولي المدير الإداري في أكاديمية WU التنفيذية أن شهادة الماجستير في إدارة الأعمال ستقدم تخصصات في مجالات الخدمات اللوجستية والسياحة وريادة الأعمال. ويضيف:” من المقرر أن يغطي ماجستير إدارة الأعمال مواضيع الإدارة العامة مثل ريادة الأعمال والتمويل والتسويق والخدمات اللوجستية، بحيث تم تصميم ماجستير إدارة الأعمال للذين يطالبون بدوام جزئي وهم يشغلون مناصب إدارية، ونحن نتطلع إلى ربط المجتمع العماني و جيوتك مع النمسا وتمكين طلاب ماجستير إدارة الأعمال لدراسة نموذج في جامعتنا”.

 وتخطط جيوتك لتقديم درجة الماجستير في إدارة الأعمال بدوام جزئي على مدى فترة 18 شهرًا؛ بحيث سيتم تدريس الوحدات لمدة أربعة أيام في الأسبوع من الخميس إلى الأحد.

الجدير بالذكر أن جامعة فيينا للعلوم والاقتصاد تأسست عام 1898 كواحدة من أكبر جامعات الأعمال الرائدة في أوروبا. ووضحت الدكتورة باربرا ستوتنجر عميد جامعة فيينا للاقتصاد والأعمال في أكاديمية WU التنفيذية أن:” الحراك الدولي لأعضاء هيئة التدريس والطلاب هو جزء من مؤسستنا، بحيث تحوي الجامعة هيئة طلابية وأكاديمية دولية راسخة للغاية”. وتضيف:” إن العمل على المستوى التعليمي مع عمان سيعزز تعاوننا على مستوى الأعمال أيضًا”.

طلاب من المدرسة الفرنسية في مسقط يتعرفون على المدن الذكية

كجزء من مشاركة الجامعة للمجتمع المحلي، قامت مجموعة من خمسة عشر طالبًا دوليًا واثنان من المدرسين من المدرسة الثانوية الفرنسية في مسقط بزيارة حرم الجامعة الألمانية صباح اليوم. والتقى الطلاب بأساتذة مختلفين من قسم تخطيط المدن والتصميم المعماري بالإضافة إلى قسم علوم الحاسب الآلي.

وقدم الدكتور نبيل السهلي رئيس قسم علوم الحاسب الآلي مقدمة لمفهوم المدن الذكية ومستقبل المدن في جميع أنحاء العالم. كما تحدث عن النقل الذكي والجوانب الاجتماعية التي تؤثر على المجتمعات في التطورات العمرانية الذكية.

بعد ذلك تحدث كل من أمل البلوشي وأوليفيرا بتروفيتش من قسم تخطيط المدن والتصميم المعماري في جيوتك عن عمل ومسؤوليات المخططين الحضريين وعرضوا بعض أعمال الطلاب الأخيرة للمجموعة. وقام الطلاب بجولة في الحرم الجامعي، حيث زارت المجموعة البيت الصديق للبيئة و التقوا البروفيسور نيكولاس كنبل من إدارة قسم تخطيط المدن، وتحدث عن تصميم الهندسة المعمارية للبيت الصديق للبيئة والعديد من مميزات التصميم الداخلي الذكية مثل نظام التبريد ، وعزل الجدران الصلبة ومواد البناء القابلة لإعادة التدوير.

عقد منتدى eMobility لخلق وعي النقل الكهربائي

عُقد منتدى سهولة الحركة الإلكترونية في فندق هرمز جراند في مسقط ، وذلك بهدف إثارة الوعي حول التنقل الكهربائي في عُمان ولجمع مختلف أصحاب المصلحة من القطاعين العام والخاص، حيث كانت الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان الشريك الأكاديمي الرسمي لهذا الحدث والذي نظمته  GlobalEVRT.

وتعتبر كهربة نظام النقل واحدة من أفضل الطرق لتحسين الجودة الشاملة للبيئة لزيادة جودة الهواء وتخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون العالمية. وقدم الدكتور وليد علي مدير مركز التدريب والحلول الذكية في جيوتك ومؤسس ورئيس مجلس مدن المستقبل، أحد الخطابات الرئيسية بعنوان “السيارات الكهربائية للمدن الذكية والمستدامة في المستقبل: الفرص والتحديات التي تواجه عمان”.

وأشار في حديثه إلى بعض التحديات التي تواجه السلطنة، مثل تنفيذ اللوائح الحكومية، وتكييف المواطن للمركبات الكهربائية، بالإضافة إلى تطوير البنية التحتية بما في ذلك محطات الشحن التي تحتاج إلى إقامة في جميع أنحاء البلاد.  ووفقاً للدكتور وليد ، توجد حالياً اثنتا عشرة محطة شحن حالية للسيارات الكهربائية بين دبي ومسقط.

كما أضاف سام علوية الرئيس التنفيذي لشركة Green Parking:” شبكة محطات الشحن عامل مهم جداً، وهدف شركتنا هو توفير محطات شحن في جميع أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي إلى جانب مرافق وقوف السيارات بحيث يمكن القيادة من الرياض إلى صلالة ضمن شبكة من محطات الشحن في المراكز التجارية والفنادق”. وعلى هامش الحدث، أتيحت الفرصة للمشاركين لاختبار أحد أحدث طرازات السيارات الكهربائية من رينو وجنرال موتورز وشيفروليه وتيسلا.

جيوتك توقع مذكرة تفاهم مع قسم الهندسة المعمارية بجامعة بوكستيهود الألمانية

كتبت:ميمونة السالمي.

وقع قسم تخطيط المدن والتصميم المعماري التابع للجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك” مذكرة تفاهم مع جامعة بوكستيهود للعلوم التطبيقية في ألمانيا. الجامعة متخصصة في مجالات علوم البناء، والعلوم التقنية، والعلوم الصحية.

ويقدم قسم الهندسة المعمارية في برنامج بكالوريوس هندسة في الهندسة المعمارية لمدة أربع سنوات، يجمع بين النظرية والممارسة المستمرة في مكاتب الهندسة المعمارية لمدة شهرين إلى ثلاثة أشهر في كل فصل دراسي.

وقال البروفيسور كارستن لي مهندس معماري ورئيس قسم الهندسة المعمارية في جامعة بوكستيهود للعلوم التطبيقية:” في إطار برنامج التبادل الممول من قبل هيئة التبادل الأكاديمي الألمانية (DAAD) بعنوان” حوار الجامعة مع العالم  الإسلامي”، تعمل جامعاتنا بالتعاون مع بعضها البعض في العامين الماضيين. وخلال ذلك الوقت، أجرينا مشروعًا حول ازدواجية الممارسة المهنية في الهندسة المعمارية. وبفضل نجاحها، نود أن نعزز تعاوننا في جميع المجالات، بما في ذلك تبادل الطلاب والموظفين، وكذلك في الأبحاث خلال السنوات الخمس المقبلة “. ويعمل البروفيسور كارستن لي كأستاذ منتظم في جامعة جيوتك​​منذ تأسيسها في عام 2007.

وقامت مجموعة من عشرين طالباً في الهندسة المعمارية وأساتذة من جامعة بوكستيهود للعلوم التطبيقية بزيارة إلى جيوت، كما زارت مجموعة من طلاب جيوتك وأساتذتهم من تخصص تخطيط المدن والتصميم المعماري الجامعة في ألمانيا العام الماضي.

وأشار الدكتور غوستافو دي سيكييرا رئيس قسم تخطيط المدن والتصميم المعماري في جامعة جيوتك إلى أنه يدرس الآن ثلاثة طلاب ألمان في الفصل الخامس والسابع في تخصص تخطيط المدن والتصميم المعماري في جيوتك، وفي الفصل الدراسي التالي، سيقوم ثلاثة طلاب من جيوتك بإجراء أطروحة البكالوريوس في جامعة بوكستيهود للعلوم التطبيقية. إننا نتطلع إلى تعزيز تعاوننا في السنوات القادمة وفي العام التالي ستقوم مجموعة من الطلاب بإجراء أطروحة البكالوريوس في جامعة بوكستيهود للعلوم التطبيقية.

 كما أشار البروفيسور كارستن لي: “سيتم تطبيق المشروع البحثي لصالح وزارة البيئة في شليسفيغ هولشتاين بألمانيا بالتعاون مع جامعتين أخريتين للعلوم التطبيقية، وسيحصل طلاب جيوتك على بعض الأفكار والاستفادة من بيئة بحثية دولية وممارسات بحثية معمارية في ألمانيا”.

وأوضح البروفيسور كارستن لي قائلا:”  تركز جامعتنا على الدورات الموجهة للتطبيق ولذلك فإن الطلاب على استعداد جيد لحياتهم المهنية في مجال تخصصهم.

يشار إلى أنه أعيد تأسيس جامعة بوكستيهود للعلوم التطبيقية كجامعة خاصة في عام 2004 ، حيث أنها نظرت إلى التقليد المستمر كمؤسسة أكاديمية بدأت في الأصل في عام 1875. حاليا ، هناك 1100 طالب يدرس في الجامعة، بما في ذلك 200 طالب في قسم الهندسة المعمارية. و تقع الجامعة في مدينة هانزه في بوكستهوده ، في منطقة هامبورغ الكبرى والمنطقة الأوسع من نهري إلبه و فيزر في شمال ألمانيا.

طلاب تخصص السياحة من ألمانيا في زيارة لـ”جيوتك”

كتبت: ميمونة السالمي

قامت مجموعة من 44 طالبًا وأساتذة من قسم إدارة السياحة في كلية إدارة الأعمال في كولونيا (CBS) وجامعة العلوم التطبيقية في سترالسوند (HOST) في ألمانيا بزيارة للجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك” حيث رحب الطلاب وأعضاء هيئة إدارة الأعمال الدولية  (IBSM) في الجامعة بالمجموعة.  وخلال البرنامج المشترك، قدم الطلاب برامجهم الدراسية وموقع كل جامعة بالإضافة إلى السياحة في ألمانيا والسلطنة.  كما تضمن البرنامج أنشطة في مجموعات، وجولة في الحرم الجامعي ومعرض صور للطلاب.

وشددت البروفيسورة الدكتورة هبة عزيز عميدة كلية إدارة الأعمال والاقتصاد في كلمتها على أن التعاون بين الجامعة الألمانية وجامعة العلوم التطبيقية في سترالسوند كان أول تعاون بين القسم الذي أنشئ في عام 2011. ومنذ ذلك الحين درس العديد من الطلاب العمانيين في هوست. في المقابل تقدم جيوتك التدريب لفصل دراسي واحد لطلاب الماجستير أو فصل دراسي في بكالوريوس إدارة الأعمال الدولية والخدمات.

وقالت كريستين بيلير التي تدرس حالياً في الفصل الدراسي الأول لها بتخصص استراتيجيات التنمية السياحية في جامعة هوست:” أود أن أجري تدريبًا داخليًا في جيوتك وأن أشارك في الأبحاث”.

كما قالت أليكساندرا فليم طالبة في سي بي إس في إدارة السياحة الدولية، إن الطلاب العُمانيين منفتحون وترحيبيون جداً، وأنها ترغب في دراسة فصل دراسي واحد في الجامعة الألمانية. و وضّح الدكتور فولكر روندشاغن رئيس إدارة الإدارة العامة للسياحة والسفر في هوست قائلا:” إن رحلتنا إلى عُمان تقدم تجربة متعددة الثقافات مع زيارات الجامعة وشركات مختلفة فضلا عن الرحلات الميدانية في جميع أنحاء البلاد”.

وأكدت ستيفي شنيير مديرة البرامج والمحاضرات في هوست أن:” الزيارة إلى جيوتك تعزز تعاوننا وتبادل الطلاب والموظفين بين الجامعتين”. كما قال الدكتور ديزموند وي عميد وأستاذ إدارة السياحة في CBS أنه يود دعوة طلاب جيوتك للمشاركة في حلقة دراسية دولية لمدة خمسة أيام بعنوان “محاكاة تطبيق الفنادق”، حيث يتعلم الطلاب كيفية إنشاء فندق في بيئة تفاعلية مع طلاب آخرين من إستونيا والمملكة المتحدة وبلجيكا. مضيفا:” قبل إنشاء فندق، من المهم التفكير في الاستدامة الثقافية والاجتماعية والبيئية للمشروع”.

وتعد هذه الزيارة الأولى من نوعها إلى شبه الجزيرة العربية بالنسبة للعديد من طلاب المجموعة. حيث قال إميليو أنزيني ، الذي يدرس في إدارة السياحة بين المكتب الثقافي البريطاني في  CBS:”هذه الرحلة هي أول رحلة لي خارج أوروبا. في المستقبل ، خلال الفصل الدراسي الخامس ، أود أن أدرس لفصل دراسي واحد في المكسيك أو بيرو أو الأرجنتيني”.

يشار إلى أنه حوالي 1400 طالب شاب من حوالي 75 دولة يدرسون في كلية كولونيا للأعمال التي تأسست في عام 1993. الجامعة جزء لا يتجزأ من شبكة واسعة من الشراكات مع حوالي 100 جامعة في جميع أنحاء العالم والعديد من الشركات العالمية.

الجدير بالذكر أنه تحديدا في هوست التي تقع في أقصى شمال ألمانيا، على ساحل بحر البلطيق ، يدرس 2200 طالب من جميع أنحاء العالم في 27 برنامجًا. كما أن هوست لديها تعاون دولي مع جامعات في قبرص والسويد وتركيا وإيطاليا وفرنسا وبالي،  وكحافز دراسي للطلاب الدوليين، تقدم مدينة شترالسوند 150 يورو لكل طالب في بداية دراستهم ، حسب عمار صائب، الذي يدرس في برنامج الماجستير لاستراتيجيات التنمية السياحية في هوست.

“جيوتك” تشارك في منتدى eMobility بمسقط

كتبت: ميمونة السالمي.

لتعزيز الوعي حول السيارات الكهربائية والحركة الكهربائية في المنطقة، تفخر الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك” بأن تكون الشريك الأكاديمي الرسمي لمنتدى eMobility السنوي الثاني في السلطنة الذي سيعقد في 20 يناير بمسقط.

ووضح بين بولين الرئيس التنفيذي للشركة المنظمة للحدث في دبي عن التعاون مع جيوتك:” نحن مسرورون جداً بالشراكة مع جيوتك  في منتدى eMobility الثاني في سلطنة عمان. تم تصميم هذا الحدث لمساعدة رجال الأعمال والزعماء الحكوميين على فهم الموجة القادمة من الابتكار المدمر الذي تطلقه السيارات الكهربائية. حيث إن التحول العالمي إلى التنقل الكهربائي هو حتمية وسيساعد المنتدى على ضمان عدم تخلف عُمان عن الركب “.

ومن المقرر أن يقدم الدكتور وليد علي مدير مركز التدريب والحلول الذكية (TSSC) في جيوتك، أحد الخطابات الرئيسية حول المدن الذكية بعنوان “السيارات الكهربائية للمدن الذكية والمستدامة في المستقبل: الفرص والتحديات التي تواجه عمان”. حيث قال:” في حديثي سأقدم تحديات وفرص اعتماد السيارات الكهربائية في العاصمة مسقط وبشكل عام في عمان،  وكأمثلة على مثل هذه التحديات، أود أن أذكر ما يسمى بـ “الشراء الحكومي”، من حيث التنظيم و”شراء المواطن” وتبني السيارات الكهربائية وتحديث البنية التحتية مثل محطات الشحن”.

بالإضافة إلى ذلك، ستتاح الفرصة للطلاب من تخصص الهندسة الميكانيكية في جيوتك لاختبار بعض من أحدث موديلات السيارات الكهربائية من رينو وجنرال موتورز وشيفروليه وتيسلا.

لمزيد من المعلومات ، راجع الروابط التالية:
سجل هنا  https://www.evrtmiddleeast.com/forum-tickets

   تمرير الوسائط  https://www.evrtmiddleeast.com/press-registration