مجلس أمناء الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك” يجتمع في مسقط

لمناقشة تطور الجامعة، اجتمع مجلس أمناء الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان أمس اليوم. ويحرص  مجلس أمناء جيوتك على الاجتماع ثلاث مرات على الأقل سنويًا سواءاً في مقر جامعة أر دبليو أخن في ألمانيا أو في مقر جيوتك بالسلطنة.  ترأس الاجتماع رئيس جامعة أر دبليو أخن ، البروفيسور الأستاذ الدكتور  .Ulrich Rüdiger

يتألف مجلس أمناء جيوتك من ممثلين عن مجلس إدارة الشركة المالكة للجامعة، و ممثل عن وزارة التعليم العالي في عُمان، والسفير الألماني في عمان، وأعضاء مجلس الجامعة. ومن أبرز المحاور التي تمت مناقشتها إستراتيجية استقطاب الطلبة و الأكاديميين الأجانب و التغييرات المطلوب إدراجها في كل من تخصص علوم الحاسب الألي و تخصص إدارة الأعمال الدولية و الخدمات ليتماشيا مع التغييرات المتسارعة في المجاليين. وقد قدم أعضاء مجلس الجامعة عروضاً عن التقدم الذي أحرزته الجامعة في الأشهر الستة الماضية و ما تم تنظيمه من فعاليات و أنشطة. كما ناقش مجلس الأمناء التخصصات الأكاديمية الجديدة المزمع إضافتها إلى البرامج الدراسية، و اطلعوا في الختام على  البيانات المالية للجامعة.

الذكرى السابعة لزيارة جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم إلى حرم الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان بحلبان

تُخلد الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان (جيوتك) الذكرى السابعة لزيارة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه 

يُوافق يوم 24 ديسمبرالذكرى السابعة لزيارة جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم إلى حرم الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان بحلبان. ويتم الاحتفال سنويًا بالزيارة الخاصة لجلالة السلطان حيث تمثل الزيارة أهمية عظمى في تاريخ جيوت.

في نهاية ظهر يوم 24 ديسمبر 2012 ، رحب مؤسسو وأعضاء مجلس الجامعة بجلالته في حرم الجامعة ومرافقها وذلك بعد أسابيع قليلة فقط من افتتاح مقرها النهائي بحلبان.

وتُضفي هذه الزيارة لجلالة السلطان تمييزًا غير عادي على جميع المنتسبين للجامعة. وقد أعلن بكل فخر الدكتور حسين السالمي، نائب رئيس الجامعة للشؤون المالية والإدارية: “نرحب بزيارة صاحب الجلالة الخاصة إلى حرم جامعة جوتيك كتعبير كريم عن ثقته في الجامعة  و كَمٌحفز رئيسي للعمل بجدية وبسرعة أكبر لمزيد من التقدم.”

المساهمات الكبيرة والمستمرة التي قدمها السلطان قابوس بن سعيد المعظم إلى عُمان وإلى حياة شعبها معروفة عالميا ؛ ليس أقل إثارة للإعجاب الإصلاحات الحكيمة التى أدخلها و التي  طورت و عززت نظام التعليم، و عُمان بشكل عام.

و الجدير بالذكر أن أكثر من 3000 طالب وطالبة التحقوا بالجامعة في السنوات الـ 12 الماضية. و تخرج منها أكثر من 400 طالب وطالبة بينما يوجد أكثر من 2500 طالب وطالبة مسجلون حاليا و يتابعون دراستهم في برامج البكالوريوس و الماجستير المختلفة.

بدعم من شركة بي. بي. عُمان شمس للحلول العالمية تُطلق مركز تدريبي متطور في مجال الطاقة الشمسية بالجامعة الألمانية للتكنولوجيا (جيوتك)

تتويجاً للمساعي الرامية إلى دعم قطاع الطاقة المتجددة في السلطنة، احتفلت شركة شمس للحلول العالمية بإطلاق مركز شمس التدريبي لبرنامج الطاقة الشمسية في الجامعة الألمانية للتكنولوجيا (جيوتك) يوم أمس الثلاثاء بالتزامن مع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني الـ 49 المجيد، ويأتي مركز شمس التدريبي بدعم حصري من شركة بي . بي عُمان وذلك ضمن برنامجها للاستثمار الاجتماعي، وكان الحفل تحت رعاية الفاضل قيس بن سعود الزكواني المدير التنفيذي لهيئة تنظيم الكهرباء، وبحضور المهندس يوسف من محمد العجيلي، رئيس شركة بي. بي. عُمان، وعدد من كبار المسؤولين من القطاعين العام والخاص.

وعن دعم هذا  المركز التدريبي  قالت شمسة بنت أحمد الرواحية، مديرة برنامج الاستثمار الاجتماعي بشركة بي. بي. عُمان :”  نسعى لتسخير التكنولوجيا، وتطوير مهارات البحث من خلال دعم جملة من المبادرات العلمية والعملية.” وأضافت:” يتميز قطاع الطاقة الشمسية في السلطنة بآفاق واعدة للنمو، وبالتالي يتحتم علينا تنمية معارف الكفاءات المحلية وتعزيز قدراتهم لقيادة هذا القطاع، وسيسهم مركز شمس التدريبي لبرنامج الطاقة الشمسية في دعم هذه المساع بشكل متكامل.”

ومن جانبه قال البروفيسور ماكيل مودجيل،رئيس جامعة جيوتك: “سُعدنا بافتتاح هذا المركز التدريبي كما يسرنا أن نرى بأن مرافق المركز تعمل لتحقيق الأهداف المرجوة منها.” ويعد المركز ثمرة لتعاون بناء بين كلا من شركة بي. بي. عُمان، وشمس للحلول العالمية، وجيوتك، وقد صُمم ليحاكي عملية بناء وتركيب الأنظمة الشمسية على أرض الواقع، حيث يتألف من أربعة أنظمة مختلفة للطاقة الكهروضوئية تولد مجموعها طاقة بمقدار 18 كيلو واط، ويشمل المركز كذلك أربعة مناطق تدريبية مختلفة، ويحتوي على ثلاثة أقسام رئيسية ، تشمل أولا السقف المسطح، وسقف مائل، ونظام مسطح أرضي، وقد صُممت جميعها وفقا للائحة التنظيمية لهيئة تنظيم الكهرباء، وسيقدم المركز التدريبي الحصص التدريبية بالشراكة مع المعهد الأمريكي الدولي للطاقة الشمسية “SEI “، والذي يختص بتقديم التدريب العملي في  هذا القطاع منذ أكثر من 25 عاما.

 وعن أهمية إطلاق هذا المركز قال الدكتور مايكل تسانج، أحد الشركاء المؤسسين في شركة شمس للحلول العالمية:” يجسد إطلاق هذا المركز التدريبي مساعينا الرامية إلى دعم قطاع الطاقة المتجددة في السلطنة، ونسعى بأن نسهم عبر ذلك إلى تنويع مصادر الطاقة وتعزيز الإنتاج من مصادر الطاقة النظيفة، وبالتالي تنمية قطاع الطاقة المتجددة في السلطنة، وأيضا الاستفادة من مصادر الطاقة الأخرى.”

  و تُعد شركة شمس للحلول العالمية شركة خاصة  تتولى  تقديم خدمات تعليمية وتدريبية في مجال الاستدامة  بالشرق الأوسط، ويهدف فرع الشركة  في السلطنة إلى تعزيز قدرات الكفاءات المحلية، وتنمية قطاع الطاقة النظيفة بالسلطنة، حيث توفر الشركة فرص تدريبية وخدمات أخرى متعلقة بقطاع الطاقة الشمسية والمتجددة، وأيضا كفاءة الطاقة والاستدامة.

وكانت شمس  للحلول العالمية قد أكدت مساهمتها الفاعلة في دعم خطط السلطنة الرامية إلى تعزيز حضور الطاقة المتجد بإطلاقها العام الماضي بالتعاون مع المعهد الأمريكي الدولي للطاقة الشمسية “SEI ” برنامج تدريبي معتمد حول الطاقة الكهروضوئية (الشمسية)، حيث عزز البرنامج قدرات الجيل القادم من المختصين في الطاقة الشمسية بالسلطنة.

زيارة طالبات علوم الأرض إلى منجم الرصاص-الزنك القديم في ألمانيا

 مسقط – بهدف التعرّف على المعالم الجيولوجية في ألمانيا، قامت مجموعة من الطالبات العُمانيات وأساتذة قسم علوم الأرض في الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان بزيارة جيولوجية ميدانية إلى ألمانيا. وخلال الزيارة التي امتدت لمدة أسبوعين، قامت الطالبات الخمس عشرة الدارسات ضمن السنة الثالثة بزيارة منطقة إيفل الواقعة في الجزء الغربي من ألمانيا قرب مدينة كولن.  كما قمن إلى جانب ذلك بزيارة مدن مختلفة مثل كولن وبوخوم وزانتن وآخن.

وأوضح الأستاذ الدكتور ولفريد باور، الأستاذ المشارك في قسم علوم الأرض التطبيقية في جيوتك والذي قام بتنظيم وترؤس الرحلة الدراسية بأن الهدف من هذه الزيارة تمثل في تعريف الطالبات على الجوانب المختلفة للجيولوجيا التطبيقية بما في ذلك تنمية الموارد الطبيعية أو استخدام المياه الأرضية أو الجوفية بالإضافة إلى الصخور الطبيعية التي توجد في الجزء الجنوبي من منطقة راين مع التركيز على الينابيع الحرارية والفحم وترسبات المعادن الأساسية بالإضافة إلى الصخور البركانية. وأشار إلى أن الطالبات اكتسبن معرفة عامة حول العديد من الخصائص لا تتوافر في سلطنة عُمان، نتيجة لطبيعتها الجيولوجية.

 تشتهر منطقة إيفل بخصائصها الجيولوجية الخلّابة والمناجم التاريخية العديدة الموجودة فيها والتي أغلقت قبل خمسين عام.   ولذلك حظي الطالبات بفرصة زيارة منجم الرصاص-الزنك القديم في مشرنيش في منطقة إيفل.  وأشار أ. د. ولفريد باور إلى توقف الأعمال في هذا المنجم في عام 1957م على الرغم من وجود أكبر مصدر للرصاص في أوروبا الوسطى فيه حيث يتوافر 125 مليون طن من الرصاص الخام في هذا المنجم نتيجة لانخفاض سعر السلعة.  مؤكدا على وجود جوانب أخرى لعلوم الأرض التطبيقية مثل تعدين الفحم في منطقة رور، والينابيع الطبيعية الباردة في بلدة سبا في بلجيكا والينابيع الساخنة في آخن.  وعلاوة على ذلك، حظيت الطالبات بفرصة حضور مختلف المحاضرات في قسم علوم الأرض في جامعة آر دبليو تي أتش آخن الألمانية، الجامعة التؤام للجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان  حيث يدرس عدد من خريجي الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان في برامج ماجستير العلوم.

صورة جماعية: طالبات السنة الثالثة في قسم علوم الأرض التطبيقية في الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان والأستاذ الدكتور ولفريد باور (يمين الصورة) بالإضافة إلى المرشد بالمنجم ويلي كرايمر.

فوز فريق الجامعة لخماسيات كرة القدم النسائي ببطولة منتخبات الجامعات العمانية

فريق جيوتك النسائي لكرة القدم يفوز ببطولة منتخب الجامعات العمانية – وفريق خماسيات كرة القدم للإناث على وشك السفر للمسابقة الدولية في الأردن
فريق الجامعة لكرة القدم النسائية

فريق الجامعة لكرة القدم النسائية

أقامت اللجنة العمانية للرياضة الجامعية في نهاية الاسبوع المنصرم مسابقة خماسيات كرة قدم النسائية للصالات في نادي الامل بمسقط، وقد فاز فريق الجامعة الألمانية لكرة القدم الخماسية للاناث في جميع المباريات، وفي الجولة الاخيرة تغلب على فريق جامعة السلطان قابوس بنتيجة 3: 1 في المباراة النهائية. كما حصل الفريق على كأس أفضل هداف لكابتن الفريق بجيوتك، بسمة الراشدية..
مثل فريق الجامعة الطالبات: عاتكة الرحبية، عائشة الفلاحية، أسماء العلوية، بسمة الراشدية، جيتانجلي سامبانجي، حنان الحبسية، نوال العامرية، جوخة الزكوانية، ريم المسكرية، يسرى الشوكرية، وعد الغيثية، زوينة الزكوانية.
كما تستعد اللجنة العمانية للرياضة الجامعية لمشاركة المنتخب الوطني للإناث في أول مسابقة طلابية بخارج السلطنة وذلك لمسابقة كرة الصالات. وقد تم اختيار خمس طالبات من الجامعة الألمانية للتدرب مع المدرب الوطني هارون البرطماني من الاتحاد العماني لكرة القدم، وذلك خلال الأسبوعين القادمين. وستقام الدورات التدريبية الأولى مع المدرب هارون في القاعة الرياضية التابعة للجامعة الألمانية بمشاركة طالبات الجامعة وبقية الفريق الوطني من الجامعات والكليات الأخرى بالسلطنة.
فخورون بإنجاز طالبات جيوتك مع تمنياتنا لهم بالنجاح والتوفيق مع الفريق الوطني!