دورة عمان الأولى للتراث الرقمي

تقدم الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان (جيوتك) بالتعاون مع مركز التعلم والقيادة الدولي (ابتكار)، دورة تدريبية لتدريب المتدربين في التراث الرقمي، حيث تركز على تقديم التدريب العملي لإنشاء محتوى رقمي لمواقع التراث العماني الغنية والمتنوعة باستخدام كاميرات من نوع 360.

حيث يحتاج المتدرب إلى إثبات إلتزامه بإكمال الدورة والعمل معنا في الدورة التدريبية التالية لنقل المعرفة إلى أعضاء المجتمع المحلي في المستقبل.

 

وعند الانتهاء، سيتم منح المشاركين شهادة إتمام.

 

علمًا بأن الدورة ستكون مجانية ومفتوحة لجميع طلاب برنامجي الخدمات اللوجستية والسياحة وإدارة الخدمات وخاصة طلاب مرحلة الفصل الدراسي السابع، وقد تكون أيضًا ذات فائدة لطلاب علوم الكمبيوتر وتخطيط المدن والتصميم المعماري، وذلك لأن هذا التدريب يعتبر جزء متّصل بوحدتنا حول السياحة الثقافية والتراثية – انقر على الرابط أدناه للتسجيل.

https://cill-uk.com/young-omanis-as-digital-heritage-curators/ 

 

 

هذه الدورة ممولة من الجمعية العمانية البريطانية. 

 

 

بدعم من شركة “سيمينز” الألمانية، عمان للخدمات التعليمية تنشيء معهد ببرامج تدريب مهني بالتلمذة الصناعية في السلطنة

اتفقت شركة عمان للخدمات التعليمية (الشركة المالكة للجامعة الألمانية للتكنولوجيا والمدرسة الفنلندية العمانية) مؤخرا مع شركة “سيمنز” الألمانية على إنشاء معهد للتدريب مهني و تقديم نظام تدريب مهني شامل للتلمذة الصناعية.

ووقعت الشركتان اتفاقية لتفعيل الشركة العمانية الألمانية لحلول التكنولويجا ليكون معهدا متخصصاً للتدريب المهني، مبني على النظام الألماني للتلمذة الصناعية. وفي إطار هذه الشراكة، ستسهم شركة “سيمنز” بالخبرة و التجربة في تدريب المدربين وإعداد الشباب من أجل العمل في مجال الهندسة الكهربائية و الميكانيكية و هندسة العمليات والهندسة المجهرية.

وأكدت كلوديا الرئيس التنفيذي لشركة “سيمنز” قائلة :”ما يجعل المعهد مميز هو أنه سيكون أول معهد للتدريب في عُمان يتبع النموذج الألماني على نطاق واسع و الذي يعتمد على للتعليم المهني ذي المسار المزدوج”.

وأضافت :”إن الإسهام في المجتمع العماني متوافق تماما مع قيم شركتنا من ناحية الابتكار والتفوق والمسؤولية، ونحن فخورون بأن نؤدي دورًا في تمكين الجيل القادم من الأخصائيين التقنيين العُمانيين من النجاح في الحياة المهنية في الصناعات التحويلية و البنية الأساسية و الطاقة، وسيبدأ برنامج التدريب بـ 100 متدرب، حيث سيبدأ بالتوسع تدريجيًا لتلبية متطلبات سوق العمل في السلطنة. كما سيكتسب الخريجون مؤهلات قيمة تساعدهم في سوق العمل و طوال حياتهم الوظيفية”.

كما أكدت أن :”خلال برنامج الثلاث سنوات، سيقضي المتدربون تدريجيًا وقتًا أقل في الفصول الدراسية و أكثر في التدريب العملي أثناء العمل، مما ينتج خريجين ذوي خبرة تقنية و مؤهلين من الدرجة الخامسة، لديهم شغف ودافع للعمل”.

وقال الدكتور حسين السالمي الرئيس التنفيذي لشركة عُمان للخدمات التعليمية :”يهدف المعهد إلى الحد من بطالة الشباب العمانيين وجعل اقتصاد البلد أكثر قدرة على المنافسة، حيث أن هذا المشروع يعتمد على نظام التدريب المهني الناجح على الطراز الألماني، مع التركيز على غرس الشباب العماني بمعرفة علمية متعمقة استعدادًا للعمل في مختلف القطاعات الصناعية في عُمان”. وأضاف :”هذا التعاون يأتي في الوقت المناسب، حيث أن الشركة العمانية الألمانية لحلول التكنولوجيا “أو جي تيك” هي شركة جديدة تابعة لـشركة عمان للخدمات التعليمية مشكّلة ارتباط قوي مع الجامعة الألمانية للتكنولوجيا “جيوتك” ومع شركائنا الألمان، جميعها شكلت تعاون للاتفاق على هذا المشروع”.

وأشار الدكتور على حقيقة أن الجيل القادم من القوى العاملة الصناعية العُمانية سيكون قادرًا على تبني ودمج التقنيات الذكية التحويلية في كل مجال من مجالات الأعمال، لتحسين العمليات واتخاذ قرارات تعتمد على البيانات وتعزيز الابتكار.

الجدير بالذكر أن شركة “أو جي تيك” ستعمل مع “سيمنز” في مشاريع مماثلة في مجال التدريب المهني في ما لا يقل عن عشرين دولة، بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية ومصر وقطر وألمانيا.

وكان من بين المسؤولين الذين حضروا حفل التوقيع أملي تيتل، مستشارة سفارة جمهورية ألمانيا الاتحادية، والمكرم الدكتور الخطاب غالب الهنائي عضو مجلس أمناء الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان، والمهندس عبدالرحمن اليحيائي الرئيس التنفيذي لجمعية عُمان للخدمات النفطية.

الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك” تحصل على الاعتماد المؤسسي من الهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي وضمان جودة التعليم

حصلت الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك” على الاعتماد المؤسسي لكافة المعايير والبرامج الأكاديمية من قبل الهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي وضمان جودة التعليم، حيث أعلنت الهيئة صباح اليوم بأن الجامعة قد استوفت جميع شروط الاعتماد مقابل جميع المعايير.

وجاء ذلك ليعكس جهود الجامعة الحثيثة على الصعيدين الأكاديمي والغير أكاديمي وفقا لرؤية وأهداف الجامعة لتصبح إحدى الجامعات الرائدة في مجال الهندسة والعلوم بالشرق الأوسط بشكل عام وسلطنة عمان بشكل خاص، وذلك بإلتزامها أعلى المعايير في مجالات التعليم والبحث والإبتكار.

ومن المعروف أن نظام الاعتماد المؤسسي بالسلطنة يتكوّن من مرحلتين: تدقيق الجودة المؤسسية، والتقويم مقابل المعايير المؤسسية، وفي حال عدم استيفاء مؤسسة التعليم العالي لواحد أو أكثر من معايير الاعتماد المؤسسي التي تنطبق عليها، تقوم الهيئة بإعادة التقويم، وذلك بعد فترة لا تزيد عن عام واحد. وقد يسمح لمؤسسة التعليم العالي بالمرور بإعادة التقويم مرة ثانية، بناءً على النتائج التي تحققها في المحاولة الأولى، وذلك لاستيفاء المعايير التي لم تستوفها بعد.

وعبر الدكتور حسين بن سليمان السالمي القائم بأعمال رئيس الجامعة عن مدى سعادته بهذا النجاح قائلًا: “يعتبر هذا الإنجاز خطوة أساسية للجامعة الألمانية، حيث تمنح هذه النتيجة الشعور بالاطمئنان لجميع أصحاب المصلحة وتؤكد على مدى التزامنا بضمان جودة التعليم كمؤسسة تعليم عال”.  كما تقدم بجزيل الشكر للهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي وضمان جودة التعليم على إنشاء إطار عمل قوي بآليات تقييم واسعة النطاق لضمان جودة التعليم العالي في السلطنة، مع الالتزام بالمعايير الدولية.”

كما أكد السالمي “هي وجهة مهمة في رحلتنا، وخطوة عظيمة لنا جميعا في هذه المؤسسة التعليمية الفتية. ونحن فخورين للغاية على ما تم تحقيقه وأن نكون جزءًا من منظومة الجودة للتعليم العالي في السلطنة، وتعد هذه النتيجة شهادة على إلتزام الجامعة بالمعايير الأساسية للجودة وسعيها الدائم للتميز في التعليم والتعلم والأداء البحثي. ويسرني أن أتقدم بالتهنئة لجميع منتسبي الجامعة من طلاب وأساتذة وموظفين وكافة شركائنا على هذا الإنجاز”.

 الجدير بالذكر أن اعتماد المعايير المؤسسية يمنح الثقة والريادة التي تؤكد ثقافة الجودة الراسخة التي يتم تحقيقها من خلال نهج مدروس وإلتزام من قبل المؤسسة والموظفين بتوفير تعليم جيد يتماشى مع الأولويات الوطنية ويجعلها مساهما مهماً في التنمية في المنطقة من خلال السعي وراء المعرفة.

سعادة محافظ جنوب الباطنة في زيارة للجامعة الألمانية

زار سعادة الشيخ عيسى بن حمد العزري محافظ جنوب الباطنة الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك” ، حيث اطلع خلالها على أبرز مستجدات المؤسسة أكاديميا وبحثيا، وناقش تطلعاتها ومشاريعها المستقبلية وسبل أوجه التعاون بين الطرفين.

رافق سعادته خلال الزيارة سعادة الشيخ عبدالله بن محمد بن عبدالله البريكي والي بركاء، و بدر بن محمد السعيدي مدير عام مساعد بلدية الباطنة، و عبدالعزيز محمد حمود المعمري مدير بلدية بركاء، واستقبل سعادته الدكتور حسين بن سليمان السالمي القائم بأعمال رئيس الجامعة، وعدد من المسؤولين.

وتأتي هذه الزيارة ضمن المبادرات الاستراتيجية الهادفة لخلق فرص للتعاون بين مؤسسات التعليم العالي والقطاع الحكومي، بهدف فتح آفاق عملية تخدم القطاع الاقتصادي للسلطنة وتوفر فرصاً بحثية لتطبيق المعرفة النظرية الاكاديمية على أرض الواقع بشكل عملي يضمن نقل المعارف بشكل مدروس ينطبق على المتطلبات المحلية للقطاع الحكومي، بالإضافة إلى إتاحة الفرص للمؤسسات الاكاديمية الموجودة في المحافظة، واستثمار هذه الطاقات لتنفيذها على نطاق السلطنة.

وقدم السالمي عرضا مرئيا اشتمل على أبرز مستجدات الجامعة وتخصصاتها وإنجازاتها، حيث قال :” نؤكد حرصنا على إنجاح هذا التعاون؛ حيث فرص الانخراط في البحث العلمي التطبيقي واسعة بحيث يُمكننا من توجيه النشاط البحثي العملي والتطبيقي والاستشاري نحو مجالات تخدم القطاع الحكومي والمجتمعي بشكل مباشر، وتفتح آفاقاً لطلابنا وأكاديميي الجامعة للاطلاع عن قُرب على احتياجات إيجاد حلول مدروسة وقابلة للاستخدام تطبّق على أرض الواقع”. 

من جانبه قال سعادة عيسى العزري محافظ جنوب الباطنة:” إنَّ التعاون مع الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان كمؤسسة تعليمية رائدة بالسلطنة يفتح لنا آفاقَ نمو وتقدم، ويعزز من كفاءة الأعمال التي سنقوم بالتعاون في تنفيذها لضمان استدامة المشاريع والأفكار عبر إيجاد مسارات بحثية وعملية مشتركة بين القطاعين، واستغلال التخصصات التي تنفرد بها الجامعة مثل تخصص تخطيط المدن والتصميم المعماري، بحكم أن الجامعة لديها خبراء ومتخصصون في المجال”.

وأضاف :”إن هذا التعاون يهدف إلى إشراك الخبرة النظرية لدى طلاب الجامعة مع الكفاءة المهنية لإنتاج مشاريع تخدم السوق، على سبيل المثال التحديات التي تواجه المناطق العامة كاستخدام يومي وجعلها مناطق مستدامة بطاقة بديلة بعيدا عن الطرق التقليدية”.   

واختتم سعادته الزيارة بجولة في المدرسة الفنلندية العمانية، والتعرف عن قرب على النظام الفنلندي، بالإضافة إلى جولة في مركز تاريخ العلوم، والتعرف عن قرب عن أهمية المركز و دوره في إبراز الإسهام الحضاري والإٍسلامي.

المنذري من المجموعة العُمانية للاتصالات وتقنية المعلومات في زيارة للجامعة

رحبت الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك” بالمهندس سعيد بن عبدالله المنذري الرئيس التنفيذي للمجموعة العُمانية للاتصالات وتقنية المعلومات، والتي تعتبر من المؤسسات الرائدة في السلطنة، وذلك بهدف الاطلاع على مستجدات الجامعة من الناحية الأكاديمية والبحثية، ومناقشة التطلعات والمشاريع المستقبلية للجامعة. وتأتي هذه الزيارة ضمن إطار تعزيز مجال التعاون والشراكة التي تهدف إلى تطوير القدرات الأكاديمية والبحث العلمي والابتكار.

 

والتقى المنذري وعدد من أفراد الشركة –خلال الزيارة – بالدكتور حسين بن سليمان السالمي القائم بأعمال رئيس الجامعة والدكتور يوسف بن عبدالله البلوشي مستشار الابتكار بالجامعة؛ حيث قدَّم السالمي عرضا مرئيا اشتمل على أبرز مستجدات الجامعة وتخصصاتها وإنجازاتها، إضافة إلى مناقشة جودة التعليم في السلطنة، والتطلع إلى تبنّي مشاريع واختراعات الطلبة الخريجين وربطها بالصناعة والاستثمارات الخارجية 

وتضمنت الزيارة جولة في مركز تاريخ العلوم، والتعرف عن قرب عن أهمية المركز و دوره في إبراز الإسهام الحضاري والإٍسلامي، بالإضافة إلى جولة في المدرسة الفنلندية العمانية، والتعرف عن قرب عن نظامها الفنلندي وآلية التدريس فيها وكيفية دمج التعليم بالمتعة.

 

الحلقة الرابعة من جلسة النقاش عن “المهارات المهنية التي يبحث عنها أصحاب العمل في المرشحين”

تحت رعاية سعادة المكرمة لجينة بنت محسن حيدر درويش الرئيس الفخري لرابطة خريجي الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان (جيوتك)، يدعوكم مكتب التوجيه الوظيفي ومتابعة الخريجين التابع لقسم شؤون الطلاب بالتعاون مع ألمنيوم صحار لحضور الحلقة الرابعة من جلسة النقاش عن “المهارات المهنية التي يبحث عنها أصحاب العمل في المرشحين”، وذلك بمشاركة الضيف المتحدث بدر المقبالي رئيس فريق عمليات الموارد البشرية في ألمنيوم صحار، بتاريخ 13.04.2021 في الساعة السابعة مساء على برنامج مايكروسوفت تيم.

سجل الآن عن طريق الرابط :

  https://forms.gle/KNQiQJFVYRP8rmt2A

“كيف تختار البرنامج الجامعي الذي يناسبك”

ندوة مهنية لطلاب الصف الثاني عشر بعنوان “كيفية اختيار برنامج جامعي يناسبك” لمساعدتهم على اكتشاف المسار الوظيفي الأنسب

بهدف اكتشاف الجامعة المناسبة واختيار المسار الوظيفي الأنسب لك، تعد ندوة “كيفية اختيار برنامج جامعي يناسبك” فرصة رائعة للطلاب للتعرف على ما يجب التركيز عليه عندما يبحثون عن برنامج الدراسة الذي يناسب احتياجاتهم على أفضل وجه، والتي ستقام بتاريخ 10 فبراير على برنامج جوجل ميت.

إذا كنت مهتمًا ، فيرجى ملء استمارة التسجيل للحصول على رابط حضور الندوة:

https://docs.google.com/forms/d/e/1FAIpQLSc0a2HBnw58xVmyLQfLF6QThBSHVdsDRKEozOsXvoZv

إعلان ترقيات أعضاء هيئة التدريس

الإعلان عن الترقيات الكلية

وافق مجلس أمناء جيوتك على منح الترقيات التالية في اجتماعه يوم الاثنين 18 يناير 2021:

د. إيكيهارد هولزبيشر – تمت ترقيته إلى درجة بروفيسور في علوم الأرض التطبيقية

د. إيفان كاليغاري – تمت ترقيته إلى درجة مساعد أول بروفيسور في علوم الأرض التطبيقية

د. أحمد حديدي – تمت ترقيته إلى رتبة مساعد بروفيسور في علوم الأرض التطبيقية

د. رب نواز – تمت ترقيته إلى رتبة محاضر أول في العلوم

تهانينا القلبية لأعضاء هيئة التدريس المستحقين!

مجلس أمناء جيوتك يناقش المسائل الأكاديمية ويقر بترقيات لعدد من أعضاء هيئة التدريس

عقد مجلس أمناء الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان (جيوتك) أول اجتماع له لعام 2021 في حرم الجامعة مؤخرًا. وناقش المجلس مختلف الأمور الأكاديمية والإدارية والمالية المتعلقة بعمل الجامعة. كما استعرض المسائل التي تتطلب موافقة المجلس وتوجيهه.

وترأس الاجتماع البروفيسور الدكتور ريرنات روديجار، رئيس جامعة آر دبليو تي آتش آخن الألمانية، ورئيس مجلس أمناء الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان،  بحضور أغلب الأعضاء المتواجدين في السلطنة شخصيًا في حرم الجامعة ، بينما انضم باقي الأعضاء عن بُعد.

خلال الاجتماع ، وافق مجلس الأمناء رسميًا على جدول أعمال الاجتماع ومحضر الاجتماع الأخير. كما استعرضت الموضوعات المختلفة مثل سياسة الصحة والسلامة، والتقرير المرحلي حول إطار عمل لجنة لتقييم الجودة في جامعة آخن بالإضافة إلى التقدم المحرز في البرامج الأكاديمية بالجامعة خلال الفترة الماضية.

بعد ذلك، اجتمع المجلس مع ممثلين عن المجلس الاستشاري الطلابي لمناقشة الأمور ذات الصلة والأهمية بالنسبة للهيئة الطلابية في الجامعة. وقدم أعضاء رئاسة الجامعة لمحة عامة عن تقييم الخطة الاستراتيجية للفترة 2013-2019. بعد ذلك، ناقش المجلس إضافة برامج جديدة إلى الجامعة الألمانية، وإحالة الموافقة إلى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار.

بالإضافة إلى ذلك ، ناقش المجلس التقدم المحرز في عملية اختيار رئيس الجامعة الجديد، كما تلقى تحديثًا بشأن متطلبات الاعتماد الأكاديمي بالسلطنة عن طريق هيئة الاعتماد الأكاديمي. كما وافق المجلس على ترقية عدد أربعة من أعضاء الهيئة التدريسية ومنح رتبة أستاذ دكتور (بروفيسور) لـ إيكيهارد هولزبيشر من قسم علوم الأرض التطبيقية. كما استعرض الاجتماع الأمور الإدارية والمالية والاستثمارية المتعلقة بعمل الجامعة.

ويعتبر مجلس أمناء الجامعة مسؤول بشكل جماعي عن إدارة الجامعة وضمان مساءلتها تجاه الأهداف المحددة في خطتها الاستراتيجية.

الجدير بالذكر أن مجلس الأمناء يجتمع مرتين سنويًا على الأقل، أحدها في جامعة آر دبليو تي آتش آخن الألمانية (الجامعة المرتبط بها أكاديميا)، والأخرى في حرم جيوتك بحلبان.

 علما بأن مجلس أمناء الجامعة الألمانية برئاسة رئيس جامعة آر دبليو تي آتش آخن الألمانية وعضوية ممثلين عن جامعة آر دبلية تي آتش آخن، بالإضافة إلى السفير الألماني في السلطنة، ومجموعة من الخبراء والممثلين عن الأكاديميين العمانيين في عمان، وعضو عن مؤسسة خدمات التبادل الأكاديمي الألمانية وممثلين عن مجلس الإدارة.

 

أكاديمي من جيوتك يحصل على جائزة البحث الوطنية لمنتدى البحث السنوي

حصل الدكتور نافع جابر، أكاديمي بقسم علوم الحاسب الآلي في الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان (جيوتك)، جنبًا إلى جنب مع باحثين مشاركين من جامعة ظفار، جائزة البحث الوطنية خلال الدورة السابعة لمنتدى البحث السنوي الذي ينظمه قطاع البحث والابتكار في جامعة ظفار التابع لوزارة التعليم العالي والبحث والابتكار، وفاز الفريق في مجال نظم المعلومات وتقنيات الاتصال بمشروع بحث بعنوان “تكرار خدمة النقل من منظور مكاني وزمني”.

ويهدف البحث الفائز إلى معالجة عدم التوافق بين الطلب والعرض لخدمات سيارات الأجرة في المدن الكبرى. وأوضح الدكتور نافع قائلا:” لمعالجة هذا التناقض، استخدمنا مفهوم الخدمة الزائدة. وبشكل أكثر تحديدًا، قمنا بنمذجة التكرار في خدمة سيارات الأجرة على مستوى المدينة كظاهرة مكانية وزمانية صريحة. كما نشرنا تقنيات التعلم الآلي لتأهيل هذا التكرار في المكان والزمان”.

وأضاف :”لقد اقترحنا مخططًا تعاونيًا قائمًا على الوكيل لحساب وجمع والتحكم في فائض الخدمة على ثلاثة مستويات مختلفة: المستوى الجزئي (تكرار الخدمة في المحيط المباشر لسيارات الأجرة الفردية) ، والمستوى المتوسط (التكرار على مستوى مشغلي سيارات الأجرة) ، والمستوى الكلي (تكرار الخدمة على مستوى المدينة) “.

وقال موضحًا :”يعتمد مشغلو سيارات الأجرة على العديد من الاستراتيجيات لتحسين تنقلاتهم عبر المدن، دون أن ينجحوا في تجنب وقت الرحلات الطويلة الفارغة وكذلك الهدر الكبير للوقود”.  وأضاف أن نتائج تجارب المحاكاة المكثفة أظهرت انخفاضًا كبيرًا في اختلال التوازن في العرض والطلب على النقل على مستوى المدينة بالإضافة إلى مفاضلة أفضل بين رضا العملاء وأرباح سيارات الأجرة”.

الجدير بالذكر أن الدكتور نافع حاصل على درجة الدكتوراه في علوم الحاسب الآلي من جامعة لافال في كندا، ويعمل في جيوتك منذ 2013. البروفيسور نافع هو أيضًا مدير الأبحاث في جيوتك، وتشمل اهتماماته البحثية شبكات الاستشعار ، وشبكات الاستشعار اللاسلكية والأنظمة السيبرانية الفيزيائية.