الحلقة الرابعة من جلسة النقاش عن “المهارات المهنية التي يبحث عنها أصحاب العمل في المرشحين”

تحت رعاية سعادة المكرمة لجينة بنت محسن حيدر درويش الرئيس الفخري لرابطة خريجي الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان (جيوتك)، يدعوكم مكتب التوجيه الوظيفي ومتابعة الخريجين التابع لقسم شؤون الطلاب بالتعاون مع ألمنيوم صحار لحضور الحلقة الرابعة من جلسة النقاش عن “المهارات المهنية التي يبحث عنها أصحاب العمل في المرشحين”، وذلك بمشاركة الضيف المتحدث بدر المقبالي رئيس فريق عمليات الموارد البشرية في ألمنيوم صحار، بتاريخ 13.04.2021 في الساعة السابعة مساء على برنامج مايكروسوفت تيم.

سجل الآن عن طريق الرابط :

  https://forms.gle/KNQiQJFVYRP8rmt2A

“كيف تختار البرنامج الجامعي الذي يناسبك”

ندوة مهنية لطلاب الصف الثاني عشر بعنوان “كيفية اختيار برنامج جامعي يناسبك” لمساعدتهم على اكتشاف المسار الوظيفي الأنسب

بهدف اكتشاف الجامعة المناسبة واختيار المسار الوظيفي الأنسب لك، تعد ندوة “كيفية اختيار برنامج جامعي يناسبك” فرصة رائعة للطلاب للتعرف على ما يجب التركيز عليه عندما يبحثون عن برنامج الدراسة الذي يناسب احتياجاتهم على أفضل وجه، والتي ستقام بتاريخ 10 فبراير على برنامج جوجل ميت.

إذا كنت مهتمًا ، فيرجى ملء استمارة التسجيل للحصول على رابط حضور الندوة:

https://docs.google.com/forms/d/e/1FAIpQLSc0a2HBnw58xVmyLQfLF6QThBSHVdsDRKEozOsXvoZv

أكاديمي من جيوتك يحصل على جائزة البحث الوطنية لمنتدى البحث السنوي

حصل الدكتور نافع جابر، أكاديمي بقسم علوم الحاسب الآلي في الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان (جيوتك)، جنبًا إلى جنب مع باحثين مشاركين من جامعة ظفار، جائزة البحث الوطنية خلال الدورة السابعة لمنتدى البحث السنوي الذي ينظمه قطاع البحث والابتكار في جامعة ظفار التابع لوزارة التعليم العالي والبحث والابتكار، وفاز الفريق في مجال نظم المعلومات وتقنيات الاتصال بمشروع بحث بعنوان “تكرار خدمة النقل من منظور مكاني وزمني”.

ويهدف البحث الفائز إلى معالجة عدم التوافق بين الطلب والعرض لخدمات سيارات الأجرة في المدن الكبرى. وأوضح الدكتور نافع قائلا:” لمعالجة هذا التناقض، استخدمنا مفهوم الخدمة الزائدة. وبشكل أكثر تحديدًا، قمنا بنمذجة التكرار في خدمة سيارات الأجرة على مستوى المدينة كظاهرة مكانية وزمانية صريحة. كما نشرنا تقنيات التعلم الآلي لتأهيل هذا التكرار في المكان والزمان”.

وأضاف :”لقد اقترحنا مخططًا تعاونيًا قائمًا على الوكيل لحساب وجمع والتحكم في فائض الخدمة على ثلاثة مستويات مختلفة: المستوى الجزئي (تكرار الخدمة في المحيط المباشر لسيارات الأجرة الفردية) ، والمستوى المتوسط (التكرار على مستوى مشغلي سيارات الأجرة) ، والمستوى الكلي (تكرار الخدمة على مستوى المدينة) “.

وقال موضحًا :”يعتمد مشغلو سيارات الأجرة على العديد من الاستراتيجيات لتحسين تنقلاتهم عبر المدن، دون أن ينجحوا في تجنب وقت الرحلات الطويلة الفارغة وكذلك الهدر الكبير للوقود”.  وأضاف أن نتائج تجارب المحاكاة المكثفة أظهرت انخفاضًا كبيرًا في اختلال التوازن في العرض والطلب على النقل على مستوى المدينة بالإضافة إلى مفاضلة أفضل بين رضا العملاء وأرباح سيارات الأجرة”.

الجدير بالذكر أن الدكتور نافع حاصل على درجة الدكتوراه في علوم الحاسب الآلي من جامعة لافال في كندا، ويعمل في جيوتك منذ 2013. البروفيسور نافع هو أيضًا مدير الأبحاث في جيوتك، وتشمل اهتماماته البحثية شبكات الاستشعار ، وشبكات الاستشعار اللاسلكية والأنظمة السيبرانية الفيزيائية.

ميثاق للصيرفة الإسلامية يوقع اتفاقيتين مع عمان للخدمات التعليمية وكلية مزون الجامعية

تعزيزًا لدوره الريادي في مجال تقديم الخدمات والمنتجات المتوافقة مع أحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية، وقع ميثاق للصيرفة الإسلامية من بنك مسقط اتفاقيتين لتعزيز مجالات التعاون والشراكة ولتقديم الخدمات المصرفية للمؤسسات التعليمية الرائدة في السلطنة؛ حيث تم توقيع الاتفاقية الأولى مع مؤسسة عمان للخدمات التعليمية، الشركة المالكة للجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان والمدرسة الفنلندية العمانية، وبموجب الاتفاقية سيوفّر ميثاق خيارات التمويل للأفراد الراغبين بإكمال دراستهم العليا في الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان، وكذلك تقديم التسهيلات لأولياء أمور الطلاب في المدرسة الفنلندية العمانية. وقع الاتفاقية كل من شمزاني محمد حسين، مدير عام ميثاق للصيرفة الإسلامية، والدكتور حسين بن سليمان السالمي، الرئيس التنفيذي للخدمات التعليمية العمانية والقائم بأعمال رئيس الجامعة.

ووقع الاتفاقية الثانية كل من عامر بن سعيد العمري، مدير أول لفروع الأفراد بميثاق للصيرفة الإسلامية، والدكتورة سهيلة بنت محمد عباس القائمة بأعمال عميد كلية مزون الجامعية؛ حيث تهدف الاتفاقية إلى تقديم منتج تمويل التعليم للطلبة الراغبين بإكمال دراستهم في الكلية، كما ستسمح الاتفاقيتين للطلاب وأولياء الأمور بالاستفادة من منتج تمويل التعليم الذي يقدّمه ميثاق للصيرفة الإسلامية من خلال تقسيط دفع الرسوم الدراسية وذلك لتخفيف الضغط المالي خلال فترة الدراسة، ويأتي توقيع الاتفاقيتين كجزء من استراتيجية ميثاق لتقديم أفضل الخدمات المصرفية والمالية المتوافقة مع مبادئ الشريعة الإسلامية للأفراد والمؤسسات في مختلف المجالات والقطاعات.

هذا ويتميز منتج تمويل التعليم من ميثاق بأفضل المعايير والخصائص، بما في ذلك تسهيلات التمويل بنسبة 100% لكامل تكلفة التعليم، وخطط الأقساط السهلة، والأسعار التنافسية، والتغطية التكافلية المجانية على الحياة، هذا ويحق لجميع المواطنين العمانيين الذين يتقاضون راتباً شهرياً لا يقل عن 250 ريالاً عمانياً والمقيمين الذين يتقاضون راتباً شهرياً لا يقل عن 300 ريال عماني الاستفادة من تمويل ميثاق التعليمي بشرط استيفاء شروط الأهلية الأخرى. الجدير بالذكر أن منتج تمويل التعليم من ميثاق يعمل على أساس مبدأ الإجارة، حيث يستند المنتج على عقد (إجارة الخدمات)؛ وعليه يقوم ميثاق بعقد “اتفاقيات” إجارة خدمات التعليم مع عدد من المؤسسات التعليمية، ومن ثم يقوم ميثاق باستئجار خدمات التعليم مباشرة من مشغلي التعليم، وتأجير الخدمة المطلوبة لزبائنه حسب الطلب، وذلك على أساس “إجارة الخدمات”. علمًا بأن كافة منتجات وخدمات ميثاق مصممة ومطروحة وفقًا لتوجيهات وضوابط البنك المركزي العماني الخاصة بالبنوك الإسامية، كما أن هذه المنتجات والخدمات تخضع للرقابة الشرعية من قبل هيئة الرقابة الشرعية بالبنك. لمزيد من التفاصيل حول تمويل التعليم من ميثاق، يرجى زيارة https://www.meethaq.om/ar/consumerfinancing/Pages/details.aspx#education أو الاتصال على 24656666.

يُشار إلى أن مؤسسة عمان للخدمات التعليمية، تملك و تُدير أول حرم جامعي صديق للبيئة في السلطنة، وهو حرم جامعي متكامل يشمل الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عُمان والمدرسة الفنلندية العمانية، ومركز تاريخ العلوم، ومرافق للتدريب على الطاقة الشمسية، ومختبر سيمنز للميكاترونيكس، إضافة إلى مجموعة متنوعة من ورش العمل والمختبرات المخصصة لإثراء التجربة التعليمية للطلاب، والجدير بالذكر أن جميع برامج البكالوريوس المقدمة بالجامعة معتمدة دوليا بالإضافة إلى برامج الماجستير المصصمة بالتعاون مع جامعات أوروبية، و تضم المؤسسة المدرسة الفنلندية العمانية التي تأسست في عام 2018، وهي أول مدرسة خاصة تقدم النموذج التعليمي الفنلندي لطلاب المدارس في السلطنة.

وعلى صعيد آخر تقدّم كلية مزون الجامعية المؤسسة الأكاديمية الخاصة التي تعمل تحت إشراف وزارة التعليم العالي منذ عام 1999، العديد من برامج التعليم العالي في مختلف المجالات ولديها ثمانية أقسام في الوقت الحاضر، وهي تابعة لجامعة ميسوري للعلوم والتكنولوجيا في الولايات المتحدة، ويمكن لطلاب الكلية الانضمام إلى جامعة ميسوري إما لبرنامج التبادل أو للدراسات المتقدمة.

عمان للخدمات التعليمية وميثاق يوقعان اتفاقية لتمديد تمويل التعليم لطلاب جيوتك و FOS

وقعت شركة عمان للخدمات التعليمية ، الشركة المالكة للجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك” والمدرسة الفنلندية العمانية (FOS) ، اتفاقية مع ميثاق للصيرفة الإسلامية من بنك مسقط لتوفير خيارات تمويل للطلاب الذين يدفعون الرسوم الدراسية في جيوتك وللآباء الذين يدفعون رسوم  .FOS

ووقع الاتفاقية كل من الدكتور حسين السالمي الرئيس التنفيذي لمؤسسة عمان للخدمات التعليمية والقائم بأعمال رئيس الجامعة، وشمزاني محمد حسين المدير العام لميثاق للصيرفة الإسلامية، بحضور عدد من المسؤولين.

وستسمح الاتفاقية للطلاب العاملين وأولياء الأمور بالاستفادة من خدمة تمويل التعليم التي يقدمها البنك لدفع الرسوم الدراسية. وبالتالي ، يساعد في تخفيف الضغوط المالية على الطلاب وأولياء الأمور.

إلى جانب أولياء أمور طلاب FOS ، سيسمح تسهيل التمويل لطلاب جوتيك وأولياء الأمور بالحصول على تمويل من بنك ميثاق الإسلامي وفقًا لمبادئ الشريعة الإسلامية. وذلك وفقًا لمبدأ “الإجارة” ، سوف يقوم ميثاق بالتأجير من الباطن لخدمات التعليم في جيوتك و FOS بناءً على طلب الطلاب وأولياء الأمور مقابل مدفوعات مؤجلة يتم إبرامها من خلال عقد خدمة إجارة.

وفي حديثه عن الاتفاقية ، قال الدكتور السالمي إن الشراكة مع بنك ميثاق الإسلامي تسمح لنا بتوسيع نطاق خيارات الدفع المتاحة للطلاب وأولياء الأمور.وتعمل مؤسسة عمان للخدمات التعليمية من بين أمور أخرى، كأول حرم جامعي أخضر في عمان ، وهو حرم جامعي كامل يشمل الجامعة الألمانية و المدرسة الفنلندية العمانية ومركز تاريخ العلوم، و ورش تدريب على مرافق الطاقة الشمسية ومختبر Siemens Mechatronics  ومجموعة متنوعة من ورش العمل والمختبرات المخصصة لإثراء التجربة التعليمية للطلاب .

وتزخر جيوتك بأربع كليات تقدم برامج البكالوريوس معتمدة دوليًا والدراسات العليا. كما يتم تطوير جميع برامج الجامعة بالتعاون مع شركاء أوروبيين.

FOS هي أول مدرسة خاصة في عمان ، تأسست في 2018 ، تقدم النموذج التربوي الفنلندي في عمان لطلاب K-12.

الجدير بالذكر أن المدرسة الفنلندية العمانية هي أول مدرسة فنلندية خاصة في السلطنة تأسست في 2018، وتقدم نموذج تربوي فنلندي لجميع المراحل المدرسية.

سفير اليابان لدى السلطنة يقوم بزيارة حرم جيوتك بحلبان

قام سعادة توشينوري كوباياشي سفير اليابان لدى سلطنة عمان بزيارة إلى الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك”، وقام بإهداء مكتبة جيوتك مجموعة من الكتب عن التاريخ والأدب والثقافة اليابانية خلال زيارته إلى حرم الجامعة في حلبان.

ورحب الدكتور حسين السالمي، القائم بأعمال رئيس الجامعة بالسفير وقدم وصفًا تفصيليًا عن الجامعة وأقسامها المختلفة بحضور الدكتور هاشيموتو شو ، رئيس القسم الثقافي في السفارة اليابانية.

وأعرب معاليه عن سعادته بزيارة جيوتك و إهدائه الكتب لمكتبتها والأهم من ذلك لقاء طلاب النادي الياباني بالجامعة،  قائلا :”آمل بصدق أن تفيد هذه الكتب طلاب جيوتك لفهم اليابان وثقافتها بشكل أكبر”.

يضم النادي الياباني في جيوتك طلابًا وخريجين مغرمين بثقافة اليابان وقصصها المصورة ولغتها، حيث قام أعضاء النادي بعرض مقاطع فيديو للأنشطة والأحداث السابقة التي نظموها لإظهار مدى اهتمامهم بمهرجانات اليابان ولغتها. وحول تقديم دورات اللغة اليابانية للجمهور، كما طمأن السفير أعضاء النادي على دعم المبادرة عند تحسن الأوضاع الراهنة.

ووصف الدكتور حسين السالمي التبرع بالكتب بأنها فرصة عظيمة لجيوتك لإضافة موارد متنوعة وثقافة غنية للمكتبة حول اليابان. كما قال :”هناك احترام كبير في المؤسسات الأكاديمية اليابانية، ونحن حريصون على تطوير العلاقات مع الجامعات في اليابان. آمل أن أرى الطلاب يتبادلون في كلا الاتجاهين ونتطلع إلى الاستفادة من التعاون الأكاديمي وفرص المنح الدراسية”.

وأشار السالمي إلى التعاون المستمر مع جامعة ناغويا وأعرب عن أهمية دعم السفارة للوصول إلى الجامعات الأخرى في اليابان لتبادل أعضاء هيئة التدريس والطلاب. وأضاف أن الجامعة مفتوحة للنظر في تقديم اللغة اليابانية في حرم جيوتك ، والتعاون في مجال التكنولوجيا لصالح الطلاب.

كما قام السفير بزيارة مركز تاريخ العلوم التابع لجيوتك وأعرب عن تقديره لرؤية الجامعة في أن تصبح مؤسسة رائدة في المنطقة ككل، معربا عن سعادته بزيارة الحرم الجامعي لجيوتك، قائلا :”أنا معجب بالجامعة ومرافقها التعليمية والمبادرات التي قام بها أعضاء النادي الياباني فيما يتعلق بمشاركة المعرفة حول اليابان”.

انتخاب طلاب المجلس الاستشاري للعام الدراسي 2020/2021 بجيوتك

شارك طلاب الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك”  في انتخاب ممثلين للمجلس الاستشاري الطلابي (SAC) للعام الدراسي 2020-2021 مؤخرًا. وقد تنافس ستة وعشرون طالبًا على ثمانية مناصب منتخبة تمثل هيئة طلابية متنوعة، وتجسد التوجه الاستراتيجي للجامعة.

وبدأت الانتخابات الطلابية في 9 ديسمبر 2020 واختتمت في 13 ديسمبر 2020. وجاء التصويت بعد أنشطة انتخابية استغرقت أسبوعين حيث قام المرشحون بحملة للتصويت من خلال المنصات الرقمية.

و قد تم انتخاب المجلس الاستشاري الطلابي لعام 2019-2020 وهم سارة الشكيلي كرئيس للجنة، وأسامة المسكري نائبا للرئيس، ومايا البرواني سكرتيرة ، و روان الهنائي رئيسة للجنة الأكاديمية ، وسارة البرواني كرئيسة لجنة الخدمات الطلابية ، هيفاء البلوشي رئيسة لجنة المبادرات والأنشطة ، ونصرت جهان ممثلاً عن الطلاب الوافدين ، وأحمد الريامي ممثل عن البرنامج التأسيسي..

ويهدف المجلس الاستشاري الطلابي ، الذي يعمل كصوت للهيئة الطلابية ويعمل مباشرة مع إدارة الجامعة ، إلى بدء الأنشطة التي تلبي متطلبات الطلاب، بالإضافة إلى التفاعل مع عامة الناس. حيث قالت سارة الشكيلي:” أنا ممتنة لهذه الفرصة ، وسنعمل جنبًا إلى جنب مع زملائي في على زيادة الوعي حول وظائف المجلس والتعبير عن مخاوف الطلاب للإدارة.”

وأضاف الشكيلي:” سنبدأ كفريق بطريقة مثيرة للغاية ولدينا العديد من الأهداف التي نريد حقًا تحقيقها. نعتقد أننا سننجز الكثير”.

الجدير بالذكر أنه تم تنظيم انتخابات المجلس الاستشاري الطلابي من قبل قسم شؤون الطلاب بالجامعة، حيث قامت نوال جواد مديرة القسم بتهنئة الطلاب قائلة:” يسعدنا أن نرى طلاب جيوتك حريصين على الانتخاب والعمل مع أعضاء طلاب المجلس الاستشاري،  وأهنئ أعضاء المجلس المنتخبين حديثًا وأتمنى لهم كل التوفيق والنجاح. كما أود أن أشكر أعضاء المجلس المنتهية ولايتهم على العديد من الإنجازات التي حققوها طوال فترة عضويتهم”.

شراكة استراتيجية

اتفاقية للشراكة الاستراتيجية بين الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان و شركة شبكة العالم لحلول تقنية المعلومات (الويب وير) للتعاون البحثي و تطوير الابتكارات

وقعت الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان مؤخراً إتفاقية شراكة إستراتيجية لمدة خمس سنوات مع شركة شبكة العالم لحلول تقنية المعلومات ( الويب وير) للتعاون في عدد من المجالات أبرزها التعاون البحثي العملي و تطوير الابتكارات وتبادل الخبرات في المجال التقني والتعليمي. وقع الإتفاقية ممثلاً عن الجامعة الدكتور حسين بن سليمان السالمي القائم بأعمال رئيس الجامعة، فيما وقع من جانب شركة (الويب وير) الدكتور أحمد بن سليم الجنيبي رئيس مجلس إدارة الشركة، وجرى توقيع الاتفاقية بالمقر الرئيسي لشركة الويب وير ببرج الغالبي بمسقط .

تأتي هذه الشراكة ضمن المباردات الإستراتيجية الهادفة لخلق فرص للتعاون بين مؤسسات التعليم العالي وبين شركات القطاع الخاص و لفتح آفاق عملية تخدم القطاع الاقتصادي للسلطنة و توفر فرصاً بحثية لتطبيق المعرف النظرية الاكاديمية على أرض الواقع بشكل عملي يضمن نقل المعارف بشكل مدروس ينطبق على المتطلبات المحلية لقطاع الشركات، كما تشمل الإتفاقية خلق فرص تدريبية لطلاب الجامعة في مختلف التخصصات بشركة الويب وير  مع خلق فرص حقيقية لإحتضان بعض الإبتكارات التكنولوجية و التقنية التي ستنبثق من مشاريع التخرج التي ينفذها طلاب الجامعة.

وحول الإتفاقية أكد الدكتور حسين بن سليمان السالمي القائم بأعمال رئيس الجامعة:” إننا سعداء بالشراكة الاستراتيجية مع (الويب وير) و حريصين على إنجاح هذا التعاون حيث فرص الانخراط في البحث العلمي التطبيقي واسعة مما يُمكننا من توجيه النشاط البحثي العملي و التطبيقي والاستشاري نحو مجالات تخدم القطاع الخاص بشكل مباشر و تفتح أفاقاً لطلابنا و أكاديمي الجامعة من الاطلاع عن قُرب على احتياجات الشركات لحلول مدروسة  و قابلة للاستخدام.”

من جانبه قال إبراهيم بن سليم الجنيبي الرئيس التنفيذي لشركة الويب وير: “التعاون مع الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان كمؤسسة تعليمية رائدة بالسلطنة يفتح لنا آفاق نمو وتقدم، ويعزز من كفاءة الأعمال التي سنقوم بالتعاون في تنفيذها، بحكم أن الجامعة لديها خبراء وأكاديميين متخصصين في مختلف الجوانب والمجالات، فهذه الاتفاقية هدفها إشراك الخبرة النظرية مع الكفاءة المهنية لإنتاج إبتكارات جديدة تخدم السوق وترفع من كفاءة أعمال القطاعات.”

وبين السالمي أن الشراكات التي الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان مع القطاع الخاص، الشراكة الشراكة الاستراتيجية الحالية مع (الويب وير)، هي خطوات في اتّجاه تطوير التعليم الجامعي وتقديم تجربة تعليمية مميّزة ومتكاملة للطلاب.

و تُعد شركة (الويب وير) من المؤسسات الرائدة في مجال التكنولوجيا، و هي ضمن مجموعة الغالبي الدولية، حيث أصبحث خلال السنوات الست الأخيرة ضمن أبرز مزودي الحلول التقنية و تحضى بمصداقية بارزة في مجالات تقنية المعلومات و الحلول التكنولوجية.

“البروفيسور ألكساندر :”استكشف طلابنا طرقًا إبداعية للتعبير عن أفكارهم”

قامت الأقسام الأكاديمية في الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في عمان “جيوتك”  بتعديل مهامها العادية ومشروعات الأطروحة للتدريس عبر الإنترنت. وقام قسم تخطيط المدن والتصميم المعماري (UPAD) بإجراء مشاريع أطروحة البكالوريوس مؤخرًا، حيث تحدث الأستاذ المساعد ألكسندر قادر من قسم UPAD عن تجربته أثناء التدريس عبر الإنترنت في الأسابيع الماضية، قائلا : “كانت تجربتنا التعليمية عبر الإنترنت لمشاريع أطروحة البكالوريوس فريدة من نوعها، بحيث أدت القيود الحالية لدينا إلى نتائج إيجابية للغاية، فقد استكشف الطلاب طرقًا مبتكرة للتعبير عن أفكارهم وأظهروا فهمًا جيدًا لتطوير المشكلة وهي ما تسمى بـ “حل الاستراتيجيات”.

كانت الفكرة الإبداعية لبعض طلاب UPAD هي إنشاء مقاطع فيديو تم فيها عرض العديد من حلول التصميم من خلال بناء نموذج معماري مجرد، والذي تم تحويله باستمرار إلى إصدارات مختلفة ضمن الفيديو، كما تم عرض الفيديو على أنه فيلم سريع بحيث كان إنشاء جميع الإصدارات مرئيًا خلال دقيقتين.

ويتكون التدريس المنتظم في قسم UPAD من الاستشارات المنتظمة والعمل المستقل أو الجماعي. وأضاف البروفيسور ألكساندر :”نظرًا لأن الأطروحة في قسم UPAD لدينا لا تتضمن أي محاضرات أو فصول عبر الإنترنت، فإن أداء الطلاب يعتمد إلى حد كبير على الاستشارات المنتظمة والتعليقات المستلمة. في حين أن إجراء المشاورات وجهًا لوجه يقوم على القلم والورق والعديد من جلسات العصف الذهني ، فإن القيام بذلك عبر الإنترنت كان يمثل تحديًا.. كما واجه القسم بضع عمليات تجريبية وأخطاء أثناء إجراء مشاورات جماعية باستخدام برنامج تعليمي عبر الإنترنت”.

“نظرًا لمتطلبات البرامج المختلفة لمشاريع أطروحة UPAD ، كان عدم الوصول إلى مختبرات الكمبيوتر يمثل تحديًا لطلابنا. علاوة على ذلك ، عدم قدرتهم على العمل في استوديو الجامعة وتهيئة مكاتب عملهم في منازلهم، بحيث يعمل طلاب UPAD الآن بشكل فردي أثناء وقتهم الخاص، مع تقديم النتائج المتوقعة في الوقت المناسب.

وأضاف البروفيسور ألكساندر :”من وجهة نظري ، أدى نقص الفرص لتقديم المشاريع وجهاً لوجه إلى الطلاب الآخرين وأساتذتهم إلى عروض فيديو مبتكرة للغاية ، في حين كان من الضروري تكييف عدد من المواعيد النهائية والمهام للتدريس عبر الإنترنت وتقديم الطلبات الرقمية.  ومن أجل استيعاب هذه الظروف الخاصة للغاية ، فقد أعددنا منحنى التعلم الحاد بشكل جيد للغاية للتدريس المستقبلي الذي سيدمج التعلم المختلط أكثر مما كانت عليه في الماضي”.

” بالنسبة لي ..كل يوم اعتبره تحدي ” -المنذري يشارك تجربته الدراسية

شارك طالب السنة الرابعة من تخصص تخطيط المدن  والتصميم المعماري (UPAD) ، عبدالله المنذري بعض تجاربه حول دراساته عبر الإنترنت ومشاريعه الجارية. في بعض الأحيان كان عبد الله يدرس بينما كان محاطًا بابن أخيه وابنة أخيه. هذا يسلط الضوء على التحديات التي يواجهها الطلاب داخل بيئاتهم المنزلية في منطقة ذات توجه عائلي للغاية.

ويعتقد المنذري أن إدارة الحياة الاجتماعية في المنزل والدراسات عبر الإنترنت قد تكون صعبة في بعض الأحيان، ومن حيث رأيه ، فإن الدراسة عبر الإنترنت لها جوانب إيجابية وسلبية، قائلا: “يقيم معظم الطلاب حاليًا في المنزل. ولكن أعتقد أنه سيكون هناك تنوع أقل في مشاريعنا النهائية، ولسوء الحظ فإن معظمنا مشتتون للغاية في معظم الأوقات. أعمل حاليًا على الإطار الزمني لمشروعي النهائي، حيث أنني عملت في كل عطلة وفي  فترات الاستراحة”. وأضاف :”لدي بعض الأهداف الأخرى التي يجب تحقيقها خلال هذا العام. سأشارك في مسابقة التصميم الدولية “Jump the Gap” والتي ستقام هذا الشهر، حيث أنها مسابقة عالمية في تصميم حمامات مبتكرة ومستدامة للمستقبل ، والتي تعقدها Roca بالتعاون مع مركز برشلونة للتصميم.

للتركيز على مشاريعه ومهامه ، اتبع عبدالله جدولًا أسبوعيًا، ويقول :”عندما أركز على أهدافي ، يمكنني الوصول إليهم بسهولة. أقوم دائمًا بجدولة أسبوعي للقيام بأشياء مختلفة مثل واجباتي ، والتمرين البدني ، وأعمل أيضًا في عملي عبر الإنترنت وأتعلم مهارات جديدة. أريد أن يكون كل يوم تحديًا ، حتى أتمكن من تعلم المزيد من الحياة وتعزيز شخصيتي. أحب مشاركة الطاقة الإيجابية وخلق بيئة دراسية محفزة في المنزل. أعتقد أن الطلاب يمكنهم دائمًا تذكير بعضهم البعض للعمل معًا أو التنافس مع بعضهم البعض للوصول إلى كل مرحلة من عملهم”.

ويضيف :”أعتقد أن العديد من الطلاب لا يعرفون كيفية زيادة تحفيزهم الذاتي في المنزل. لقد لعبت في بعض الأحيان دوراً هاماً لزيادة دوافعهم. بقدر ما أرى، سارت جميع المشاريع بشكل جيد للغاية. ولكن الآن بعد شهرين من الفصول عبر الإنترنت وقرب نهاية الفصل الدراسي، يبدو أن مستويات الطاقة قد انخفضت. وقد نحتاج إلى حافز مستمر للعمل على مشاريعنا”، مضيفًا: “بصفتي شخصًا اجتماعيًا ، فأنا دائمًا أرسل رسائل نصية وأتصل بالأشخاص الذين أحبهم وأهتم بهم. نشاهد أيضًا الأفلام عبر الإنترنت أو لدينا مكالمات فيديو مشتركة. إنها ممتعة لأننا ندرك كيف أن الأيام الجيدة تجعلنا أقوى في الحياة. لم ندرك أنه عندما عشنا اللحظة لكننا ندرك الآن خلال هذه الأوقات ، عندما نبقى في المنزل. في المستقبل ، يمكنني أن أرى نفسي كرجل أعمال أعمل في مجالات مختلفة. في الوقت الحالي ، ليس لدي أي خطط للحصول على درجة الماجستير ، ولكن ربما لاحقًا في الأعمال الدولية “.